جريدة سوريتنا
مؤسسة إعلامية مستقلة تأسست في 2011، تنتج المحتوى الصحفي وتطوره وتنشره وفق المعايير المهنية بوسائط ومنتجات متعددة، لخدمة الجمهور المهتم بالشأن السوري.

النظام يقترب من السيطرة على كامل ضفة الفرات الغربية

0

سيطرت قوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية اليوم، على عشرات القرى في ريف دير الزور الشرقي، ضمن المساحة الممتدة من بلدة الصالحية حتى الأطراف الجنوبية لقرية دبيلان على ضفاف نهر الفرات شرق دير الزور، بعد معارك مع تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأحكمت قوات النظام سيطرتها على قرى عجرمة، الصفصافة، قصو ام سابا، الجدلة، الدوير، وادي أبو جاسم، سورة الكشمة، صبيخان، غربية، بعد عشرات الغارات الروسية التي ضربت المنطقة التي أدت الى مقتل عناصر من تنظيم الدولة، وفق ما أعلنت مصادر إعلامية مقربة من النظام السوري.

يأتي هذا عقب إعلان وزارة الدفاع الروسية سيطرة قوات النظام على كامل بلدة القورية شرق دير الزور، وإحكام الحصار في هذه الحالة على بلدة العشارة، أبرز معاقل التنظيم حالياً في المنطقة.

وأشارت وزارة الدفاع الروسية وفقاً لما نقلته وسائل إعلام روسية أن: “الجيش السوري بدعم الطيران الروسي يلاحق الإرهابيين في وادي الفرات”، لافتةً إلى أن “الجيش السوري سيستعيد الضفة الغربية للفرات بالكامل قريباً وإنهاء عملية تدمير داعش شرق سوريا”.
وفي سياق متصل أفاد ناشطون أن النظام أرسل عشرات العناصر من ميليشيات “الدفاع الوطني” المتواجدة في محافظة الحسكة، للقتال ضد تنظيم الدولة بريف دير الزور الشرقي.

وذكرت المصادر أن الدفعة الجديدة ضمت 160 عنصراً من ميليشيات “الدفاع الوطني” بمحافظة الحسكة توجهت عبر مطار القامشلي الدولي إلى دير الزور لمؤازرة قوات النظام الأخرى في المعارك ضد تنظيم الدولة.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها، أعلنت يوم الأحد الماضي للمرة الثانية سيطرتها على مدينة البوكمال بعد مواجهات مع تنظيم الدولة بريف دير الزور الشرقي

تعليقات
Loading...