جريدة سوريتنا
مؤسسة إعلامية مستقلة تأسست في 2011، تنتج المحتوى الصحفي وتطوره وتنشره وفق المعايير المهنية بوسائط ومنتجات متعددة، لخدمة الجمهور المهتم بالشأن السوري.

مدرس في ريف إدلب يتحدى ظروفه ويُدرّس الطلاب بقدميه

0

سوريتنا برس

تحدى المدرس “يوسف محي الدين عطّار” وضعه الصحي الخاص، كونه لا يملك ذراعين منذ الولادة، وصمم على تدريس مادة اللغة العربية، لطلاب المرحلة الابتدائية، في قرية كفر نجد بريف إدلب، مستخدماً أصابع قدميه في الكتابة على اللوح المدرسي.

وبات يوسف مثالاً يُحتذى لذوي الاحتياجات الخاصة في منطقته، كونه تغلب على كل ظروفه الصعبة، ودرس اللغة العربية، وحاز على الإجازة الجامعية.

وعقب تخرجه، بدأ بالتدريس في مدرسة القرية، كما أنه لم يكتفِ بعمله في المدرسة، بل يعطي دروساً خاصةً للطلاب عقب انتهاء الدوام المدرسي.

وقال يوسف “واجهت صعوبات جمّة عندما كنت طالباً، لعل أبرزها عدم استطاعتي حمل الكتب ووضعها على مقعد الدراسة، لذا كنت أتلقى مساعدة رفاقي، ورغم ذلك لم أستسلم، حيث استخدمت أصابع قدمي في الكتابة، وكانت أسرتي أكبر داعم لي”.

بدورها قالت الطالبة مرام حاج يوسف، إنها تعلمت اللغة العربية بمساعدة المدرس عطار، كونه سهّل وبسَّط لها المادة، وباتت من محبيها بفضل الأسلوب المميز الذي اتبعه في شرح القواعد.

تعليقات
Loading...